التَّعْدِيلُ والتَّجْرِيحُ لِمَن خَرَّجَ لَه البُخَارِيّ في الجَامِعِ الصَّحِيْحِ

التَّعْدِيلُ والتَّجْرِيحُ لِمَن خَرَّجَ لَه البُخَارِيّ في الجَامِعِ الصَّحِيْحِ


بواسطة

أبي الوَلِيد سُليمان بنِ خَلف البَاجِي


225 فصلاً , 134289 كلمات في هذا الكتاب
يرجى أختيار البلد لتحديد السعر وشراء الكتاب
وفي المتأخرين قال العلّامة طاهر الجزائري: إن مزية «الصحيحين» ثابتة ثبوت الجبال الرواسي، لا ينكرها إلا غمر يزري بنفسه وهو لا يشعر. ومنذ زمن مصنّفيهما إلى الآن والكتابان يزدادان مكانة في نفوس المسلمين، ومع هذا فقد ظهر في العصر الحالي أناسٌ يشكّكون في السُّنة النبوية، فأخذوا يشككون في أهميتها، ويطعنوا في حجيتها، وينالوا من مكانتها، ويهوّنوا من قَدْرها.

المزيد من الكتب من هذا الناشر


الكتب وفقاً للناشر