أوهام ابن درستويه في تصحيح الفصيح

أوهام ابن درستويه في تصحيح الفصيح


بواسطة

الدكتور مجيد خير الله الزامليّ


12 فصلاً , 40022 كلمات في هذا الكتاب
يرجى أختيار البلد لتحديد السعر وشراء الكتاب
ابن دُرُستويه، عبدُ الله بن جعفر بن المرزُبان، الفَسَويّ، الفارسيّ، النحويّ (ت347هـ)، من علماء العربية في القرن الرابع الهجري، وأحد أئمّة اللغة الذي اعتزّت بذكره كتب اللغة والأدب، والأمثال، وأجلّه أصحاب المعجمات، فذكروا آراءه في التعبير وأساليب القول، وحفلت كتب النحو بذكر ما أُثر عنه من مذاهب في الدرس النحويّ، وأبان عن تعصّب شديد لمذهب البصريين، فكان من أوائل الغيورين على العربية، فهذّبها ونظّمها، سالكاً في ذلك طريق المنطق، ومشاركاً في كلّ ما دار حوله من ألوان الثقافة العربية، دينية ولغوية نحواً وتفسيراً وحديثاً، وغريباً وأدباً وشعراً ومعاني، وتأريخاً ورواية، وتوجيهاً للكتّاب، ونقداً للنثر، وهو يقف على رأس مدرسة لها طابعها المميّز في اللغة والنحو، وضّح مناهجها، وأرسى أصولها وقواعدها، وعلى ثعلب خاتم المدرسة الكوفية، صنو المبرّد خاتم المدرسة البصرية تتلمذ ابن درستويه، فضلاً عمّا نهله من ابن قتيبة الذي يعدّ كتابه (أدب الكاتب) أحد كتب الأدب الأربعة.

المزيد من الكتب من هذا الناشر