أميران من كالابار الأوديسة الأطلسية في القرن الثامن عشر

أميران من كالابار الأوديسة الأطلسية في القرن الثامن عشر


بواسطة

راندي ج. سباركس


11 فصلاً , 29297 كلمات في هذا الكتاب
يرجى أختيار البلد لتحديد السعر وشراء الكتاب
في كمين أعدَّه نخّاسون إنكليز على مرفأ أولد كالابار Old Calabar الإفريقي سنة 1767، تم أسر ليتيل إفرايم روبين جون وأنكونا روبين روبين جون Little Ephraim Robin John and Ancona Robin Robin John، وبيعهما في سوق العبيد في القارة الأمريكية. كان الشابان من أفراد الأسرة الحاكمة في أولد تاون Old Town، المركز الرئيس لتجارة العبيد في أولد كالابار. وكان غراندي كينغ جورج Grandy King George حاكم أولد تاون Old Town، أخا ليتيل إفرايم وعمَّ أنكونا. وبسبب هذه القرابة، كان الإنكليز يشيرون إليهما بالأميرين، مع أن لقب "الأمير" لم يكن من الألقاب المستخدَمة في بلدهما الأصلي. قادتهما سلسلة الأسفار (الأوديسة) الاستثنائية من أفريقيا إلى الكاريبي، ثم إلى فيرجينيا، ومنها إلى انكلترا حتى أعادتهما أخيراً إلى إفريقيا. وبقيت حكايتهما، التي سطَّراها بأيديهما، وصفاً مباشراً لتجربة الاستعباد الأطلسية مع تضمينات تاريخيةٍ مهمةٍ عن تجارة العبيد، ومطلب العبيد العنيد للحرية، وعن الحركات البريطانية الأولى المناهِضة للعبودية، وعن دور العبيد الأفارقة في نشأة العالَم الأطلسي الحديث الأول.

المزيد من الكتب من هذا الناشر