الأفعال الناسخة في دراسات المحدثين

الأفعال الناسخة في دراسات المحدثين


بواسطة

الدكتور مهدي صالح الشمّريّ


16 فصلاً , 37754 كلمات في هذا الكتاب
يرجى أختيار البلد لتحديد السعر وشراء الكتاب
قد آثرت النحو على غيره، وزادت مهنة التعليم التآلف بيننا، فاستولى عليَّ، وأخذني من الاتجاهات الأخرى، ولم يُغرِني غيره ووجدتُني عام 1988 أبحث في مرحلة الماجستير في باب من أوسع أبوابه وأكثرها دوراناً على الألسنة، باب الأفعال الناسخة التي تؤلّف ربع العربية في الاستعمال( )، وكانت جملها وسطاً بين جمل العربية فهي أفعال دخلت الجملة الاسمية، عوامل ومعاني أثّرتْ فيها وغيّرت إعرابها وأثّرت في تركيبها ودلالتها. وقد اعترض سبيلي أساتذة أجلاّء وزملاء أفاضل، وحجتهم أن لا أجدَ جديداً في مثل هذا الموضوع، فيما شجع آخرون الباحث، لأهمية آراء المحدثين في هذه الأفعال، وأنّهم نزعوا لإنشاء جديد، كان في مجمله ينحو إلى إلغاء القديم، أو التشكيك في الأصول التي بني على وفقها، ولا سيّما في الأفعال الناسخة، إذ أثاروا أوهاماً وشبهات، ودعا بعضهم إلى إلغاء هذا الباب، وإلحاق ما يخصّه بأبواب الفعل العام.

المزيد من الكتب من هذا الناشر