الدولة العثمانية والمغرب

الدولة العثمانية والمغرب


بواسطة

محمـــد علـــي داهــــش


15 فصلاً , 35262 كلمات في هذا الكتاب
يرجى أختيار البلد لتحديد السعر وشراء الكتاب
أصبحت الدولة العثمانية خلال القرنين السادس عشر والسابع عشر أقوى وأكبر قوة إسلامية، حيث امتد نفوذها في أوربا وآسيا وإفريقيا، وأصبحت القوة القائدة للعالم الإسلامي بعد أن ضمت الأماكن المقدسة إلى دائرة نفوذها بعد القضاء على حكم المماليك في مصر ودخول القاهرة عام 1517. وفي الفترة نفسها، كان المغرب يتطلع إلى القيام بدوره التاريخي كما فعل أسلافه من المرينيين والموحدين لتحقيق الوحدة السياسية المغاربية (والعربية) انطلاقاً من شعوره بالمسؤولية القومية والدينية والحضارية. وقاد ذلك إلى التناقض بين الجانبين ووصل إلى حد الصراع السياسي والعسكري لأكثر من قرنين من الزمان.

المزيد من الكتب من هذا الناشر


الكتب وفقاً للناشر