السرقة الشعرية وفـــنّـيّـتها عند صفيّ الدّين الحِلّي

السرقة الشعرية وفـــنّـيّـتها عند صفيّ الدّين الحِلّي


بواسطة

د.أيمن أحمد رؤوف القادري


19 فصلاً , 11290 كلمات في هذا الكتاب
يرجى أختيار البلد لتحديد السعر وشراء الكتاب
ضرورة التورُّع عن وصف شاعر بالسرقة من غيره، إن لم يكن لدينا مستندٌ يفيد أنّه عرفه وقرأ له. يقول القزويني( ): "هذا كلّه إذا عُلِمَ أنّ الثاني أخذ من الأول، وهذا لا يُعلَم إلّا بأن يُعلَم أنه كان يحفظ قول الأول، حين نظم قوله، أو بأن يُخبِر هو عن نفسِه أنّه أخذه منه، لـجواز أن يكون الاتفاق من قبيل توارد الخواطر، أي مجيئه على سبيل الاتفاق من غير قصد إلى الأخذ والسرقة..."( )

المزيد من الكتب من هذا الناشر


الكتب وفقاً للناشر