زراعــة الأعضــاء بين الواقع والمأمول

زراعــة الأعضــاء بين الواقع والمأمول


بواسطة

د/شعبان خلف الله


19 فصلاً , 39614 كلمات في هذا الكتاب
يرجى أختيار البلد لتحديد السعر وشراء الكتاب
بدأ عصر زراعة الأعضاء في أواخر القرن الثامن الميلادي بواسطة الطبيب هنتر (Hinter)، الذي يطلق عليه لقب رائد الجراحة التجريبية في زراعة الأعضاء. وقد أصبحت زراعة الأعضاء والخلايا والأنسجة الآن العلاج المفضل لكثير من الأمراض المستعصية، وأدى هذا بدوره إلى زيادة الطلب على عمليات زراعة الأعضاء. وتواجه زراعة الأعضاء بين البشر من إنسان لآخر تحديات رئيسية، كما أن زراعة الأعضاء من الحيوانات إلى الإنسان، والتي تقدم بدائل محتملة لزراعة الأعضاء البشرية في بعض الحالات، تتطلب إشراف وإدارة أفضل نظراً لأخطارها المحتملة ومشكلاتها المتعددة. يرجع السبب الرئيسي لنجاح زراعة الأعضاء إلى التوافق النسيجي بين المتبرع والمريض المتلقي.

المزيد من الكتب من هذا الناشر


الكتب وفقاً للناشر