سلسلة الإيمان والإحسان  (15)

سلسلة الإيمان والإحسان (15)


بواسطة

بلال البستاني الرفاعي الحسيني


13 فصلاً , 18686 كلمات في هذا الكتاب
يرجى أختيار البلد لتحديد السعر وشراء الكتاب
ألا وإن في الجسد مُضغة إذا صلحت صلح سائر الجسد، وإذا فسدت فسد سائر الجسد ألا وهي القلب» (متفق عليه. ). فإصلاح القلوب هو المَخرج من كل فتنة وهو المَهرب من كل بليِّة وهو الدواء الناجِح لجميع العِلَل النفسية والبدنية. نصلّي.. نعم.. ولكن قلوبُنا ليست في الصلاة. نصوم.. نعم.. ولكن قلوبنا ليست في الصيام. نحجّ.. نعم.. ولكن قلوبنا ليست في مِنى وعرفات. وهكذا حالنا في سائر الطاعات... الجسم حاضر والقلب في سُبات. جاء في المدهش لابن الجوزي ص 529: "أخي!! أما عمرك كل يومٍ يُنتهَب؟.. أما المعظَمُ منه قد ذَهَب؟... في أيّ شيء؟... في جمع الذَّهَب؟

المزيد من الكتب من هذا الناشر