حكايا

حكايا


بواسطة

رمضان أبو زيد


28 فصلاً , 16227 كلمات في هذا الكتاب
يرجى أختيار البلد لتحديد السعر وشراء الكتاب
قبل أن ينهى حليم دوامه أخبره الكفيل أن هناك المزيد من العمل، ورغم أن جسده تهالك بعد اثنتى عشرة ساعة من العمل المتواصل، إلا أنه لا يترك فرصة لجنى الأموال ويقتنصها؛ فأولاده وزوجته ينتظرون جنيهاته لتعوضهم عن غيابه الدائم، يلهيهم برغد العيش المتمثل فى بيت ذى أرضية سيراميك وسخان مياه وبانيو، يعوضهم بغالى الملبس وراقى المأكل، دراجات لكل منهم، هواتف حديثة، يحاول أن يجعل لغربته مقابلا يرضيه ويرضى أبناءه. العمل الإضافى المكلف به قد يمتد لثمانى ساعات أخريات فلا يتبقى من يومه إلا القليل لينامه لاضير ، هكذا حدث نفسه. طالما سأتحصل على المزيد. قبيل انتهائه من العمل المهلك أنارت شاشة هاتفه برقم مصرى غير مسجل باسم، لم يرد أول مرة فى الثانية شعر أن وراء المكالمة أمرا جللا - السلام عليكم.. - عليكم السلام ، أبو أحمد.. حليم معاى؟ - أيوه، مين معاى؟ - أنا واحد بلدياتك، عايز لك الخير ، اسمع منى للآخر وماتردش.

المزيد من الكتب من هذا الناشر


الكتب وفقاً للناشر



كتب باللغات