أنثروبولوجيا العولمة

أنثروبولوجيا العولمة


بواسطة

مارك أبيليس


16 فصلاً , 56580 كلمات في هذا الكتاب
يرجى أختيار البلد لتحديد السعر وشراء الكتاب
لقد أُدرِجت عبارتا "عالمية mondialisation " و"عولمةglobalisation " في اللغة المشتركة إلى درجة أن استعمالهما، عند الحديث عن مستقبل المجتمعات الحديثة، لا يعين على توضيح النقاش، بقدر ما ينمي الغموض القائم. بهذا الخصوص، يجدر بدون شك، اتخاذ الحيطة. فمن المعروف أن الكلمات ليست بريئة وأن تضخم بعض المفاهيم يساير الظروف الزمنية: إذا ما كانت تعكس طبعا أحيانا انشغالات عصر ما، لا تمثل دوما أنسب المصادر لتحليلها فى العمق. فى نفس الوقت، من الواضح أنه إن لم تتم عملية تجريد فأي خطة للالتفاف يمكنها أن تبدو في النهاية عائقا للفهم الجيد للاشياء. يتمئل أحد الأوجه الأكثر بروزا لحداثتنا، فى الواقع، فى الطريقة التي يقوم فيها كل فرد في تغيير التموقع باستمرار من مرجعية إلى أخرى، من المحلي إلى المعولم ٠ لاشك أن هذا هو السبب الذي من أجله تكتسب أنثروبولوجيا العولمة كل جدارتها، فى الحدود التي تعالج فيها من الداخل هذه الجدلية انطلاقا من ميادين معينة حيث الانشغالات بما هو قريب وباليومي تتساوق مع تلق لانتماء كوني. إذا لم يكن هناك شيء خاض تلقنه لنا الأنثروبولوجيا حول العالمية، هي فى المقابل قادرة على إضاءة العولمة المدركة على أنها صيرورة متعددة الابعاد، مشوشة المؤشرات التقليدية، راسمة من جديد العلاقات ما بين الفردي والجمعي، مصيبة فى العمق صيغ التفكير وا لسلوك في الزوايا الأربعة للكون.

المزيد من الكتب من هذا الناشر


الكتب وفقاً للناشر