قارورة الزمن

قارورة الزمن


بواسطة

رولا حسينات


8 فصول , 9076 كلمات في هذا الكتاب
يرجى أختيار البلد لتحديد السعر وشراء الكتاب
في ذاته المكان المظلم بوحشته كان واقفا، وقد أشرف على الانتهاء من مراسم الحفر، لدفن سيده. أخذ يرتشف بكم قميصه الذي ملّ الطيات حبات العرق، التي أخذت تتراشق دَفِقَةً من جسده وفي الراحة وقت وضع اليدين مناصفة على الفأس. جميعهم كانوا بحماسية المشهد يرقبونه، حتى ملّوا طواعية انتظار الدقائق، وهم يرمقون السيد في تابوته خلسة، يستفيقون من وحي الذكريات بصعقة كهربائية تسري في أجسادهم، كثير منهم تعمد السير جيئة وذهابا، يرقب غفلة القوم ليلكز التابوت عن اليمين وتارة عن الشمال.

المزيد من الكتب من هذا الناشر