مدن مصر المحروسة

مدن مصر المحروسة


بواسطة

علي محمود العبادي


29 فصلاً , 11318 كلمات في هذا الكتاب
يرجى أختيار البلد لتحديد السعر وشراء الكتاب
إن الربط بين ظهور ,والنهر كمصدر مائى شئ حتمى بسبب اتحاد مجموعة من المقومات التى أدت إلى إيجاد المدينة ,واكتمال نموها ,ومنها حرفة أو عمل سكان المدينة ,و وجود سلطة تنظم شئونها ,والأهم من ذلك هو وجود الماء أيا ً كان مصدره جوفى –آبار ,وعيون-مياه أمطار ,مياه أنهار. ونهر النيل الخالد هو أساس الحياة فى مصر فلولا وجود النيل ما وجدت مصر ,ولمعرفة مدى أهمية النيل للمصريين يتضح ذلك فى تركز 95% منسكان مصر فى الوادى ,والدلتا ,وهذا يبين مدى اعتمادهم على نهر النيل ,كما أن تقديس قدماء المصريين للنيل لم يكن من فراغ بل بل هو إحساسا ً بمدى أهمية النيل لهم ,وروزوا له بالإله حابى مصدر الخصب ,والنماء. ومع حدوث التغيرات المناخية التى عن زحزحة الأقاليم المناخية نحو الشمال ,وبعد تمتع شمال أفريقيا بصفة عامة ,ومصر بصفة خاصة بمناخ ممطر تحول لمناخ صحراوى ,فاضطر الإنسان المصرى القديم للجوء نهر النيل ,والاستقرار على جانبيه ,ومع توافر المياه ,والأرض الخصبة عرف المصرى الزراعة ,فعرفالاستقرار ,وشرع فى بناء المساكن ,وتلاحمت المساكن ,فظهرت القرى ,ثم ازداد حجم القرى لتظهر المدن ,ولكن بعض المدن نشأت كمدينة منذ البداية ,فقد قام الفراعنة بتخطيط بعض المدن بحيث قسمت المدينة إلى أجزاء بحيث يختص كل جزء بوظيفة معينة ,وقد ظهرت براعة التخطيط لدى المصرى القديم.

المزيد من الكتب من هذا الناشر


الكتب وفقاً للناشر