تقييم جودة علم المكتبات المقارن

تقييم جودة علم المكتبات المقارن


بواسطة

احمد محمود ذياب ابو زيد


5 فصول , 81108 كلمات في هذا الكتاب
يرجى أختيار البلد لتحديد السعر وشراء الكتاب
بعدما كانت المكتبات ومنذ وقت ليس ببعيد مجرد أماكن لحفظ الإنتاج الفكري ووضعه تحت تصرف طالبيه، جاءت تكنولوجيا المعلومات والاتصالات الحديثة اليوم لتتيح المجال أكثر. لهذه المكتبات لتصبح موزعا وموردا إلكترونيا للمعرفة لكل من يطلبها وهو في البيت أو في العمل أو في أي مكان آخر يتواجد فيه المستفيد، وربما كان الإنترنت أكثر مفرزات تكنولوجيا المعلومات التي مكنت المكتبات وساعدتها حتى الآن في توفير المعلومات للمستفيدين بل وتأمين وصولهم إلى مختلف مصادر المعلومات الإلكترونية المخزنة محليا أو في أماكن بعيدة، كما مكنت التكنولوجيا الحديثة المكتبات أيضا من تحويل مجموعاتها التقليدية المطبوعة و غير المطبوعة إلى أشكال إلكترونية يمكن إتاحتها لمستفيديها عن بعد، ناهيك وأن ظهور تكنولوجيا المعلومات لتقنيات الحاسوب مع الاتصال والتصوير الرقمي والأفلام المرئية المتحركة مع الصوت مكن المكتبات كذلك من توفير توليفة قوية وجيدة من أساليب بث وإتاحة المعلومات وإيصالها للمستفيد: في المكان الذي يقرره و بالشكل الذي يناسبه، كل ذلك ضمن ما يعرف ب" حرية النفاذ للمعلومات " التي أصبحت تشغل حيزا كبيرا ومهما من الاهتمام العالمي كونها تعد حقا إنسانيا و ديمقراطيا يعبر عن مستوى التقدم والتحضر الذي ارتقت إليه المجتمعات، إضافة إلى أنه يعد واحد من بين الحقوق الأساسية للإنسان التي أقرتها منظمة الأمم المتحدة منذ الأربعينيات من القرن الماضي بل وجعتها حجر الزاوية لكل الحريات التي تتبناها الأمم المتحدة مستقبلا. وسوف نعرض فى هذا الكتاب مقارنة بين المكتبات وتطويرها.

المزيد من الكتب من هذا الناشر


الكتب وفقاً للناشر