اتفضل في الصالون

اتفضل في الصالون


بواسطة

محمد حسن


31 فصلاً , 23130 كلمات في هذا الكتاب
يرجى أختيار البلد لتحديد السعر وشراء الكتاب
لا أعلم، هل حقيقة الحب أنك صاحب الاختيار؟ أم أنها حقيقة السعادة في حد ذاتها؟ أن لك مطلق الحرية.. لست مقيدًا! من الممكن عدم تقبل نفس الاختيار لمجرد إحساس بسيط أنك مجبر عليه! تخيل معي أنك تدخل أحد المطاعم، فلا تجد في قائمة الطعام سوى نوعًا واحدًا فقط.. فحتى ولو كان المفضل لديك لن تكون على راحة تامة في اختياره مثلما لو كان ضمن العديد من الاختيارات! نعم السعادة في الاختيار، وإن أخطأت الاختيار حتى! فالله ميَّز الإنسان عن الملائكة بالاختيار؛ فالإنسان مُخَيَّر في محيطه، مُسَيَّر بوجوده في هذا المحيط بالتحديد.

المزيد من الكتب من هذا الناشر


الكتب وفقاً للناشر